الثلاثاء، 10 يوليو، 2012

انسى ... اواتناسى




تلك الطفلة الشقية الصغيرة ... تلك الضحكات التي تطلقها تذكرني بشئ نسيته من سنين  ... تذكرني بطفلة اخرى لكنها لم تكن تصنع كل تلك الجلبة ... كانت تفضل ان تنفرد و تبكي وحيدة ... في هدوء ... بعيدا عن الانظار ... و تعود لتجلس بين الجميع ببسمة تخدعهم ...



مسكت الفرشة والالوان 
رسمت البسمة على وشي 
لسة شايفة عمر زمان
و بقول للناس مبشوفشي 


لم يكن يشغلني حينها او يحزني سوى فشلي في اصلاح عروستي دون مساعدة والدي ... لم يعد ابي هنا ليساعدني في اصلاح اي شئ ... لم تعد العروسة موجودة... حتى انا لم اعد كما كنت ... اصبحت طفلة بلا طفولة ... ناضجة بلا عقل ... انثى بلا رجل ... منذ ان رحلت انت ... اصبحت شئ بلا شئ ...
الان انا اتناسى كل الاحلام ... اتناسى كل الالام ... و لا انسى شيئاً ... يبقى كل شئ بقلبي موجع .... الان اوهم نفسي اني مثل الطفلة ... لا اخشى احدا ... استطيع ان اضحك مرة اخرى... اتناسى جرحك و ما قبلك من احزان ... لا اصدق نفسي ... لكن يجب ان يصدقني الجميع ...


عايشة اللي فات لحظة بلحظة 
لا قدرت ابعد ولا انسى
حبك بقلبي وانا حاسة
لا حيسيبني ولا يمشي


اتمنى ان اذهب لاهمس في اذن الصغيرة ... افعلي كل شئ ... قبل ان يحرموكي من كل شئ ... حبي كل شئ ... قبل ان يقتلوا فيكي كل الحب ... هكذا هم دائما ... يدمرون كل ما هو جميل ...و يرحلوا ....بلا وداع


هناك 16 تعليقًا:

  1. افعلي كل شئ ... قبل ان يحرموكي من كل شئ ... حبي كل شئ ... قبل ان يقتلوا فيكي كل الحب ... هكذا هم دائما ... يدمرون كل ما هو جميل ...و يرحلوا ....بلا وداع
    الجزء ده اثر فيا اوي ووفقت قدامه كتير - ياما احلام كتير انتهت واتكسرت بسبب افعال الاخرين فينا وكم دموع سالت وسهر ليالي علي فراش خالي خلانا نفقد الثقة حتي في انفسنا
    لكن وكاني ارد عليكي في البوست بتاعي رب ضارة نافعة ولعله خير
    الكلام ده مش يتنشر في مدونة مع احترامي للتدوين طبعا انما يتنشر في كتاب شيك مكتوب عليه بقلم منة
    تحياتي لاسلوبك

    ردحذف
  2. :)
    تشجيعك ديما بيخليني مصرة كل يوم امسك القلم حتى لو حكتب في اخر نفس
    بس المرة دي الدفعة قوية وقربت اصدق اني ممكن اكتب و كده
    دانا مش معترفة بنفسي كمدونة لسة :)
    بالنسبة للاحلام و دور الاخرين فيها
    الحاجة الوحيدة اللي حقدر اقولها ان سر المي ديما ان على اد ما بحب الناس عارفة ان محدش حيعرف يحبني انا علشان كده عمر ما حد حيخاف على احلامي غيري
    محدش حيسيبلي احلامي مهما كانت غالية عندي
    حلمي بتاعي انا حتى الناس اللي بحبهم مش ينفع استامنهم عليه
    الدروس علمتني لما يكون في مصلحتهم يدمروه حيدمروه
    مش حيرحموه ولا يرحموني
    سعيدة بكلامك و تشجيعك ليا و التوارد اللطيف في الافكار فعلا التدوينة كان احساسها رد على احساسي هنا
    رب صدفة بقى مش رب ضارة ;)

    ردحذف
  3. لازلت اظن انني هذا الطفل محمد البرقي الذي يعشق الجيلاتي و الجنائن...وعندما اموت لن اكون سوى طفل يترك اجزاء روحه الاخيرة تنسل منه لازال لم يفهم العالم و تعجزه مصطلحات كبيرة عن التوغل في الحياة :)

    ردحذف
    الردود
    1. ايه ده
      انت جيت هنا بالصدفة؟ يعني كنت عاوز تدخل مدونة تانية و جيت هنا بالغلط مش كده :)
      عاش من شافك
      مش تبقى تيجي D:
      جميل ان كل واحد يفضل جواه طفل صغير
      بس مؤلم لو الطفل ده يفضل يتالم طول الوقت
      ميرسي انك افتكرتني اخيراً و جيت تزورني
      تشرب ايه بقى :)

      حذف
  4. "اتمنى ان اذهب لاهمس في اذن الصغيرة ... افعلي كل شئ ... قبل ان يحرموكي من كل شئ ... حبي كل شئ ... قبل ان يقتلوا فيكي كل الحب ... هكذا هم دائما ... يدمرون كل ما هو جميل ...و يرحلوا ....بلا وداع"

    كل ما بيمر علينا يوم بنكبر فيه
    كل ما بنتمنى اكتر اننا نرجع صغيرين من تانى
    بنفس البراءه والطفوليه والحب وراحه البال
    اللى مش بيتعوضوا ابدا تانى

    تسلم ايدك يا منه :)

    ردحذف
    الردود
    1. تسلمي يا قمر :)
      يا رب تكون عجبتك و ديما بامر الله منوراني :)

      حذف
  5. صباح المكان وما حوى
    " منــــه "
    :
    الحياة لا تُعطي أبداً الإختيار ،
    ونحن نختـار ونلتمس الخير بين هذا وذاك ،
    لنتعلم كل يوم درس هام من دروسها
    لا يهم الحرمـان من أشياء نفتقدها
    فالحرمـان كأس جميعنا شربنـاهـ !
    والأهم تلك النظرة البريئة التي ترسمها تلك الطفلة ،
    سواءاً كانت طفلة ، او من ارادت بأن ترجع آلة زمنه
    إلى سن الطفولة !!
    لنرمي و نلقي بأعيرة النـار التي استوطنت بحنايا القلوب
    في واد سحيق ، فقد تعلمت " ان لا شئ يستحق "
    حروف رشيقة ومحبرة ممشوقة
    تحيتي و تقديري .

    ..
    ..
    ..

    أحمــ سعيـد ــد

    ردحذف
    الردود
    1. ديما بقف كتير قدام تعليق حضرتك و مش ببقى عارفة ارد
      ليس بعد كلماتك الجميلة رد
      اشكرك :)

      حذف
  6. فعلا الطفوله عمرها ماهتتعوضى الاحساس بالامان ودفىء المشاعر مكنش فيه حسابات ولا مصالح كانت برءه غير منتهيه

    دائما مبدعه يامنه ملكيش حل استمري

    ردحذف
    الردود
    1. ميرسي يا شريف ده من بعض ما عندكم بس :)
      تسلم و يا رب ديما منورني :)

      حذف
  7. رجعتيني لأيام مش ممكن أنساها يا منه
    أجمل أيام في حياتنا ايام الطفوله البريئه النقيه

    افعلي كل شئ ... قبل ان يحرموكي من كل شئ ... حبي كل شئ ... قبل ان يقتلوا فيكي كل الحب ...

    فعلا .. كل ما البنت بتكبر حاجه جواها بتموت والقيود بتزيد
    ياريت فعلا نقول الكلام ده للي لسه صغيرين يمكن يلحقوا يعيشوا حياتهم صح

    رائعه يا منه رائعـــــه

    ردحذف
    الردود
    1. ميرسي يا شذى تسلمي على كلامك الجميل و يا رب ديما منوراني و يا رب ديما كلامي يعجبك :)

      حذف
  8. مممممممم
    أنا بقى عيل D:

    مصر دايما إني اخد ضياء الطفل من إيده يصاجبني في رحلة عمري

    البوست تحفة بجد

    تسلم إيدك يا منة

    ردحذف
    الردود
    1. يا عزيزي كلنا عيال :)
      ميرسي يا ضياء :)

      حذف
  9. مساء الغاردينيا مينو
    أتعلمين أن أجمل مافي طفولتنا طهرها وبرائتها ضحكاتها وبكائها دموعها وأبتسامتها مهما كبرتِ دعي طفلتك الشقية بداخلك "
    ؛؛
    ؛
    لوحة رائعة رسمتي فيها طفلة محرومة وقدتيها بحبر قلمك لعالم أخر ترفض فيه هتك أحلامها وقتل أمنياتها لو تعلمين كم أحببتها وأحبكِ :)"
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
    الردود
    1. :)
      انا اللي بحبك جدا و الله
      ديما ردودك بتسعدني و بترفع معنوياتي :)
      تسلمي :)

      حذف